السبت، 18 يناير، 2014

لمحة ...




ساعات بقعد أفتكر شوية تفاصيل ...

تفاصيل صغيرة قوي ...

بقعد أعيد و أزيد فيها زي ما تكون في شريط فيديو ... وأوقفها في لحظات و أفضل باصص عالتفصيلة ... و أفتكر قد أيه كنت فرحان ...

مش أحساس بالفرح علي قد ما هو أحساس غريب جوة الواحد كدة أقرب ما يكون لأحساس الرضا ... أحساس بالرضا و الدفا و أنك عايز تفضل في المكان ده والزمان ده للأبد ...

....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق